أخبار كنداهجرة ولجوء

الشروط التي تسمح للاطفال بالدراسة بالللغة الانكليزية في مقاطعة كيبيك

الشروط التي تسمح للاطفال بالدراسة بالللغة الانكليزية في مقاطعة كيبيك

رؤى الكيال – مونتريال
 
صحيح أن مقاطعة كيبيك هي مقاطعة كندية,
ولكن هذه المقاطعة لها خصوصية في الدستور الكندي وهي أن اللغة الرسمية فيها هي الفرنسية.
وبما أن غالبية سكان المقاطعة ينحدرون من أصول فرنسية وبهدف المحافظة على لغتهم وتاريخهم ,
فقد تم تبني القانون 101 في 26/ 08/ 1977 ويعرف هذا القانون أيضاً باسم شرعة اللغة الفرنسية.
 
وتم بموجب هذا القانون اعتبار اللغة الفرنسية لغة رسمية للمقاطعة.
وبناءً على هذا القانون, تم تحديد الشروط التي تسمح للأطفال بالدراسة باللغة الانكليزية في المقاطعة.
 
يستطيع الآباء تسجيل أبنائهم في مدارس انكليزية,
في حال انطبق عليهم شرط من الشروط الثلاث التالية:
 
1-أن يكون الطفل قد تلقى غالبية تعليمه الابتدائي أو الثانوي باللغة الانكليزية في كندا
وأن يكون أحد الأبوين حاصلاً على الجنسية الكندية.
 
2-أو أن يكون أخ الطفل أو أخته تلقيا غالبية تعليمهما الابتدائي
أو الثانوي باللغة الانكليزية في كندا وأن يكون أحد الأبوين حاصلاً على الجنسية الكندية.
 
3-أو أن يكون أحد الأبوين قد تلقى غالبية تعليمه الابتدائي بالانكليزية في كندا
وأن يكون أحد الأبوين حاصلاً على الجنسية الكندية
أو أن يكون أحد الأبوين قد تلقى غالبية تعليمه الابتدائي في كيبك ,
في هذه الحالة بنتفي شرط الحصول على الجنسية.
 
هناك حالتين خاصتين يسمح للطفل من خلالهما بالدراسة باللغة الانكليزية:
 
1-أن يقوم طبيب نفسي بإثبات أن الطفل يجد صعوبات كثيرة في التعلم بشكل عام
وأن اللغة الانكليزية قد تساعده في التقدم بدراسته .
 
2-أو أن تقرر لجنة خاصة تابعة للوزارة أن الطفل لديه وضع عائلي أو إنساني خاص
وتنصح هذه اللجنة أن يكمل الطفل دراسته باللغة الانكليزية
أخيراً يوجد إعفاء خاص ولكنه مؤقت يسمح للأطفال في الحالات التالية بالدراسة في مدارس انكليزية:
 
1-أن يكون الأهل من الرعايا الأجانب,
أو من الكنديين أو الحاصلين على الإقامة الدائمة القادمين من مقاطعة أخرى إلى كيبيك مؤقتاً بهدف العمل أو الدراسة.
 
2-أن يكون الأهل من الرعايا الأجانب الموظفين أو الممثلين لمنظمة دولية
أو لأحد الدول وموفد بشكل مؤقت إلى مقاطعة كيبيك.
 
3-أن يكون أحد الوالدين عسكرياً في الجيش الكندي وموفد بشكل مؤقت إلى مقاطعة كيبك.
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق