أحدث المواضيعالتنمية الذاتية

غيّر حياتك للأفضل ب 6 خطوات فقط ..

غيّر حياتك للأفضل ب 6 خطوات فقط ..

يقال أن الأمل هو من يصنع التغيير في حياة الناس، فالأمل يولد لديهم الدافع الداخلي لتغيير نمط الحياة ،،

إذأً عزيزي القارئ ما عليك سوى محاولة التحلي بالأمل لتغير حياتك نحو الأفضل.

إليك الآن 6 خطوات يمكنك المضي من خلالها لتمنح نفسك الأمل وبالتالي لتغير حياتك، وهي:

1.غيُر تفكيرك لتغير معتقداتك:

المعتقدات ما هي إلا مجرد أفكار فكرت بها واقتنعت بها لفترة زمنية لا بأس بها، لذا حاول النظر من جديد لما أنت

مقتنع به من أفكار وحاول تغييرها نحو الأفضل ومنذ هذه اللحظة.

2.  غيُر معتقداتك، لتغير توقعاتك:

إن الثقة الداخلية بأنفسنا على فعل أمر ما هي إيماننا بقدرتنا واستطاعتنا على فعل التغيير في حياتنا، وفي أغلب

الأحيان جميعنا لدينا القدرة على ذلك، إنما يلزمنا اليقين التام بمدى قدرتنا على تحسين حياتنا نحو الأفضل، وعندها سنكون

قد خطونا خطوات فعلية نحو التغيير.

3. غير توقعاتك، لتغير توجهك:

توقعاتك في الحياة هي ما تحدد توجهك فيها، لذا فالخطوة الأولى نحو النجاح والتألق هي في توقع أننا قادرون على النجاح.

4. غير توجهك، لتغير سلوكك:

بمجرد أن نغير توجهنا في الحياه نحو شيء معين، فإن سلوكنا يبدأ في التغير أيضاً، سواء أكان مع أنفسنا أو مع الآخرين.

5. غير سلوكك، لتغير أداءك:

أغلبنا يفضل العيش مع الروتين، بدلاً من القيام بتغييرات جذرية على حياتنا، بل إن البعض قد لا يشعر بالارتياح لمجرد

فكرة التغيير، وطالما ظللنا قابعين في الظل ولم نملك الشجاعة لنعيش أفضل بشكل جديد فإننا لن نصير أفضل 

6. غير أداءك، لتغير حياتك:

إن من الأسهل على الفرد أن يحول الفشل لنجاح على أن يختلق الأعذار كي لا يصل لنجاحه المطلوب، لأن مع كل فشل

سيكون هناك محاولة وإصرار لمعاودة الكرة بطريقة أفضل بهدف الوصول للنجاح المرجو.

لكن اختلاق الحجج والأعذار ستبقينا في مكاننا دون تقدم نحو النجاح، وبالتالي فإن الأعذار من المستحيل أن تتحول لإمكانيات ناجحة.

 

بقلم: ريان بابي

ماجستير في إدارة التكنولوجيا

واختصاصية في التنمية الذاتية

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق