أحدث المواضيعمتفرقات من كندا

كالجري كما اراها ٤

العمل التطوعي والأحجار الكريمة

بدآ شعور الغربة يزداد وأصبحت احس بالضيق كثيرا.
فقررت ان افعل شيئا لأتخلص من هذا الضيق.
تذكرت مقالة قراتها مرة عن العمل التطوعي وعن الراحة الجسدية والنفسية التي تتأتى
من ذلك كوّن الجهد المبذول في العمل التطوعي جهد اختياري.
وتذكرت أني قرأت مرة ان كندا من اكثر الدول التي تعتمد على العمل التطوعي
وان كالجري هي من اكثر المدن الكندية بعدد المتطوعين.

فما كان مني الا ان تواصلت مع
‏Northern hills community association
واللجنة التي نظمت حفل الاستقبال للقادمين الجدد  وأبديت رغبتي بالعمل معهم
ضمن الفريق رحبو بالفكرة فورا.
وكانت فرصة عظيمة لي لمقابلة الناس وكان شعور المساعدة وتقديم العون
يمنحني شعورا بالأهمية ويزيد من ثقتي بنفسي وبمن حولي

اشتركت في جميع مناسباتهم ومعارضهم وكثيرا ما كان اجتماع اللجنة ينعقد في منزلي
تعرفت الى أشخاص اقل ما أستطيع ان أقول عنهم انهم أصدقاء.
كما قررت ان أتجرأ وأتعرف الى الناس بشكل أفضل.
فأصبحت اسلم واعرف عن نفسي عندما ارى سيدة عربية في الشارع
او السوق او المركز الصحي. كانت منهن من تكتفي بالابتسام. ومنهن من تبادلني الاهتمام
بدأت حياتي تأخذ شكلا اخر بوجود الناس وبشعور الرضى الذي ولده العمل التطوعي.
وبدات غربتي تتحول الى حنين.

مع الوقت توطدت علاقتي مع عدد من السيدات بشكل كبير وتعودنا على بَعضنا جدا
حتى لو لم نكن نرى بعضنا كل يوم  فقد كان شعوري ان هناك من يسال عني
ويذكرني ان غبت كافيا بمنحي السعادة.

وبدات اعود الى هواياتي القديمة في محاولة للترفيه عن نفسي
وقد نجحت بمساعدة عائلتي وأصدقائي ودعمهم لي. فقد استطعت ان.
اجعل من هواياتي جزاء من روتيني اليومي وبهذا ضمنت شيئا يشعرني بالسعادة
كلما احسست بالتعب

العمل التطوعي في كالجري يشكل جزا كبيرا من حياة الناس
وهناك من يتطوع للعمل في المدارس،المراكز الصحية والمستشفيات
، دور العجزة ، المراكز الثقافية والمكتبات وغيرها الكثير.
ولكل من يبحث عن فرصة للتطوع ولا يعرف من أين يبدأ.
يستطيع الدخول الى الرابط التالي واختيار الجانب الذي يناسبه
Www.calgaryarea.

كان هوايتي التي تبعد عني الملل وتساعدني على التأقلم مع الحياة الجديدة
هي صنع أشياء جديدة مما اجده حولي.
حتى اقترحت احدى صديقاتي ان ادخل فيما اصنع الأحجار الكريمة.
لقد كان اقتراحها نقطة تحول كبيرة في نظرتي لما اصنع.
بدأت اقرأ وأحاول التعرف غلى الأحجار الكريمة بطريقة علمية.
تعلمت ان الأحجار الكريمة تقسم الى احجار ثمينة واُخرى شبه ثمينة وان هذا يعتمد على ندرتها                                         وصعوبة استخراجها وقد أطلقت هذه التصنيفات على عدد من الحجارة الملونة.
غير انه على مر الزمن فان عددا من الحجارة الشبه ثمينة أصبحت نادرة مثل الجرانيت ديمانتويد.                                       وتنزانيت مما جعل سعرها يضاهي الروبي والزفير.
لذا قررت لجنة التجارة الفيدرالية في الولايات المتحدة حظر استخدام مصطلحات
ثمينة وشبه ثمينة للحد من ارتباك المستهلكين.

تعلمت ان كندا تعد أرضا خصبه للاحجار الكريمة ففيها الكهرمان
والتوباز والاموليت والزبرجد والياقوت والعقيق وألجمشت
والزركون والياقوت الأزرق والكوارتزواليشم والألماس. والقائمة طويلة جدا.

تعلمت ان أهمية الأحجار الكريمة تعود الى عصور بعيدة حيث اعتقد القدماء
ان لها طاقة علاجية. وقد استخدمها سكان كندا الأصليون في علاج مرضاهم
والفراعنة في الزينة والعلاج وقدامى اليمنيين في العلاجات الشعبية
فالعقيق اليماني مثلا كان يستخدم في علاج الشقيقة والام الرأس
ويقال ان بعض الأحجار لها طاقة تؤثر على حقول الطاقة في جسم الانسان.

وقبل ان اكمل بحثي في هذا الاتجاه كان علي التأكد من موضوع الطاقة.
علميا يقول الجولوجيون ان تعرض الأحجار الكريمة المعدنية منها تحديدا الى
الحرارة والبرودة على مدى الألف السنين يؤدي الى تأثرها بالإشعاعات بنِسَب مختلفة.
وان ما نوع يعكس هذه الطاقة بحسب شكله البلوري والاهتزازات
تآمرية التي تحدد هذا الشكل.
كان الموضوع واسعا وتعددت فيه الاّراء بين المؤيد والمعارض.

وبغض النظر عن مدى تأييدنا لوجود الطاقة في تلك الأحجار
فان في اشكالها وألوانها من السحر ما يكفي ان نقع في غرامها.
سبحان الله

تعلمت في حياتي الجديدةانه يجب ان احيط نفسي بالأصدقاء وان أقوم بعمل احبه
وللحديث بقية
هامة صبري

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق