أحدث المواضيعالطفل و الأسرةغير مصنف

كيف تساعد طفلك بالتغلب على الخجل

كيف تساعد طفلك بالتغلب على الخجل

يعد الخجل من المشكلات التي تؤثر على ثقة الطفل بنفسه ويتجنبالطفل الخجول تحمل المسؤولية

أوتكوين صداقات أو المشاركة في أي نشاط ويمكننا التغلب على خجل الطفل

من خلال الأنشطة التالية:

أ-استثر فضول طفلك:

احضر لطفلك بعض الألعاب الجماعية ثم ضعها في صندوق واطلب من بعض الأطفال مشاركة طفلك في اللعب

سيقوم كل طفل بسحب لعبة من الصندوق واجعل الأطفال يلعبون مع طفلك ولكن لاتجبر طفلك على اللعب مع الآخرين

إن لم يرغب بذلك وليكن هذا الأمر في جو من اللعب والمرح والتحفيز والتشجيع.

ب_شجع طفلك على الأنشطة التفاعلية مع الأطفال:

رتب لطفلك مكان ووفر له ألعاب الفك والتركيب ،والتحميل والتفريغ ،

واجعل الأطفال يشاركون طفلك في صناعة المجسمات وبالتالي سيكون طفلك قريب من الأطفال

ويتشجع على التفاعل معهم.

ج-شجع طفلك على الألعاب خارج المنزل:

ابدأ بالألعاب التي تتطلب تفاعل محدود في البداية مثل ركل كرة مع أحد الأطفال

وعندما يتعود على ذلك اجعله يشارك في الألعاب التي يكون فيها أكثر إقترابا وتفاعلا مثل كرة القدم والسلة.

د_اجعل طفلك يشعر أنه إذا أخطأ في شيء لن يهان أو يوبخ أو يذل ومن ثم لن يخجل.

ك_لاتجبر طفلك أو تلح عليه أن يجيب على شخص ما سأله سؤال معين…

التأديب الإيجابي من خلال الثقة:

إن أحد أهم العناصر التأديبية للطفل للحصول على الصدق الواضح والصريح هو بناء علاقة متينة بين الأب والأم

من جهة والطفل من جهة أخرى..علاقة مبنية على الثقة…

وإليك عزيزي المربي أهم مزايا للثقة بالطفل:

1_رفع المعنويات: الطفل الذي يستشعر ثقة المحيطين به ترتفع معنوياته ويتعلم كيف يكون متميزا بهمته العالية وحماسه..

2_الثقة بالنفس: وهي إحدى أهم الدعائم التي تبنى عليها شخصية الطفل والثقة بالنفس تعني الثقة بقدراته وأخلاقه

وقيمه النابعة من داخل ذاته لا من رقابة المجتمع.

3_المسؤولية: الثقة مسؤولية يستشعرها الطفل باستمرار ويحافظ عليها..وحرصه عليها يجعله مسؤولا باستمرار عن هذا

الشرف الذي منحه المحيط..إن الطفل الذي يوصيه الوالد قبل سفره بجملة واحدة(ابني أنا أثق فيك وفي تصرفاتك)

سيتصرف أحسن بكثير من الطفل الذي توجه إليه مئات النصائح التحذيرية والتخويفية والتهديدية..

4_الصراحة والصدق : الطفل الذي يشعر بثقة أسرته يتعلم بصدق ويتبنى الصراحة سلوكا يوميا في حياته..

ويتعلم أن الصدق يقربه ممن يحب ولايبعده ويتعلم أن الصدق مقبول ومحبوب من الوالدين بخلاف من لايملك ثقة أسرته فيلجأ

باستمرار للكذب والإخفاء..

5 _حسن التعبير ومهارات الإتصال: إن الطفل الذي يتكلم من دون مخاوف ولا رهاب سيتعلم حقا كيف يعبر عن نفسه وأفكاره

ومشاعره من خلال ثقة المحيط به والإستماع الذي يحظى به سيكتسب مهارات الكلام والاتصال…

عناصر هامة نرجو من الوالدين ملاحظتها:

1_عدم إهمال اللعب مع الأطفال فإن الانشغال عنهم وعدم اللعب معهم يساعد على تدهور حالتهم النفسية..

2_عدم إظهار الخلافات الزوجية أمام الأطفال فإن ذلك يضعف الثقة بالنفس..

3_عدم تقييد الطفل في تصرفاته ويمكن علينا ملاحظته ومتابعته والتدخل في الأمور الخطيرة فقط..

4_اذا اقتضت الحاجة إلى إصدار الأوامر فيجب أن تكون بلفظ حسن..

5_عزل الطفل قدر المستطاع عن رؤية الوسائل الإعلامية التي تشجع على الجريمة والسرقة وغيرها..

6_إشعار الطفل أنه محبوب ومرغوب في بيئته..

7_عدم التفرقة بين الأبناء في المعاملة فهذا يدفعهم على إلى الحقد والكره والحسدفيما بينهم..

8_حسن اختيار الأصدقاء..

9_ذكر القصص الهادفة للطفل والتي تقوي ثقة الطفل بنفسه وبمهاراته..

10_حث الطفل وتشجيعه على المشاركة في الأنشطة المدرسية وفي الأنشطة التفاعلية مما يزيد ثقة الطفل بنفسه..

أعزائي الأباء علينا أن نربي في أطفالنا الشعور بقيمة الذات ولانحقر من شأنهم أو نتنازل عن حقوقهم من أجل اي أمر

أخر..وعلينا زرع الثقة والصدق في نفوسهم ودعمهم بقراراتهم من خلال صداقتنا لهم لامن خلال فرض الأوامر والقوة

عليهم…..

المصدر:كيف تربي شخصية طفلك..أ.د.بلقيس اسماعيل داغستاني…..د.محمد خلفة.

الحاجات النفسية للطفل..د.مصطفى أبو سعد.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق