أحدث المواضيعالتنمية الذاتية

هل يستطيع جسدك قول ما تريده منه؟

وهل تستطيع أنت أن تفسر لغة أجساد الآخرين؟؟

 

تحدثتُ في المقال السابق كيف أن لحركات جسدك أن تفضح ما تكنه في نفسك تجاه الآخرين، وكيف يجب علينا الانتباه لحركات جسدنا لنوظفها بطريقة إيجابية عن أنفسنا.

ولكن عزيزي القارئ السؤال الأكثر أهمية:

  هل يستطيع جسدك أن يقول ما تريده منه فعلاً؟

وهل تستطيع أنت أن تفسر لغة أجساد الآخرين من حولك؟؟

من هنا إليك بعض الأشياء التي يمكن أن تجربها:

  1. ابدأ بالانتباه الواعي للغة أجسام الناس حيث يمكن أن تشاهد التلفاز لمدة عشر دقائق مع إخفاء الصوت كلياً.
  2. دوّن بعض الملاحظات عن لغة الأجساد لبعض أصدقائك مثل:
  • كيف يقفون أو يجلسون؟
  • ما نوع التعابير التي يملكون؟
  • ماذا تفعل أيديهم وأقدامهم؟
  • ما نوع النظرات التي يملكونها؟
  • ما هي الوسائل غير الشفوية التي يملكونها؟
  • هل يتصرفون بعكس لغة أجسادهم الايجابية؟ وهل هذا يؤثرعليهم؟

3.ابدأ بالتصرف بلغة الأجساد الايجابية لمن تحب وتحترم، وسيبدأ الناس الآخرون بالنظر بشكل مختلف عن السابق.

وحدها العيون تتخطى كل اللغات وتغزو كل الحصون فتلتقي في لحظة لتحكي بلمحة، عما يحكيه اللسان وتتسلل إلى أعماق النفس لتقول كلماتها الخاصة جداً صادقة لا تعرف الكذب ولا الرياء، لغة ليست بلغة لكنها مرآة صافية تبوح بالأسرار وتعكس كل المشاعر.

تلك الإشارات تعطيك فكرة عن لغة الجسد، وكيف يمكنك استخدامها في سبيل إبراز قوة شخصيتك أمام الآخرين، والتعرف على كيفية تفكير الآخرين بالرغم من محاولاتهم إخفاء ذلك.

بعض الأمثلة عن حركات الجسد:

  • عندما يربت الشخص بذراعيه على صدره، فهذا يعني أن هذا الشخص يحاول عزل نفسه عن الآخرين، او يدل على انه خائف من شيء ما.
  • عندما يفرك الشخص يديه ببعضهما، فهذا يدل على الانتظار.
  • إذا وضع يديه على خده فذلك إشارة إلى التمعن والتأمل.
  • إذا جلس الشخص وقدماه فوق بعضهما وهو يحركهما باستمرار، فهذا يدل على أنه يشعر بالملل.
  • إذا كنت تتحدث مع شخص ما وأردت أن تنهي معه الحديث، فالتثاؤب يعطيه خير دليل على ذلك.
  • إذا حك الشخص رأسه بيده أثناء الحديث، فهذا يعني أنه يفكر في شيء ما أو يحاول أن يتذكره.
  • عندما يقبض الشخص إحدى يديه بالأخرى خلف ظهره، فهذه دلاله على عصبية مبطنة وخوف من الانفلات.
  • عندما يخفي الشخص فمه براحته، فهذا دليل قاطع باعتقاده أنه يسمع أكاذيب.
  • وإذا جلس الشخص ضاماً قدميه وركبتيه فهذا دليل على التوتر.
  • تجفيف العرق الوهمي، دليل على الارتباك.
  • عندما تكون يد الشخص مفتوحة، فهذه إيماءة منه تقترن بالصدق والخضوع.
  • وإذا كانت ذراعا شخص متقابلتين، فهذا معناه أن ذاك الشخص في حالة دفاعيه سلبية.
  • عندما تكون الإبهامان لشخص ما متلاصقتين، فهذا يعني أنه عقلاني وكريم ومثقف ويستطيع التأقلم مع الظروف العامة.

 

بقلم: ريان بابي

ماجستير في إدارة التكنولوجيا

واختصاصية في التنمية الذاتية

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق